LOADING ...
Krari AbdelHaq posted on Nov 10, 2018

شذرات على خطى الحبيب 1

مرفــق الـشــــــرح 👍 📝

قَالَ رَسُولُ الله ﷺ

من صلى الصبحَ فهو في ذمةِ اللهِ .
فلا يطلبنَّكم اللهُ من ذمتِه بشيٍء فيُدركُه فيكبَّهُ في نارِ جهنمَ

الراوي : جندب بن عبدالله
المحدث : مسلم | المصدر : صحيح مسلم
الصفحة أو الرقم: 657 | خلاصة حكم المحدث : صحيح

💡 شرح الحديث 💡

مِن أكمَلِ علاماتِ الإيمانِ:

المحافَظةُ على الفرائضِ

وقد جعَلَ اللهُ عزَّ وجلَّ
لمن يُحافِظُ على هذِه الصَّلواتِ فضلاً عظيمًا

ومِن ذلكَ ما ذُكرَ في هذا الحَديثِ
حيثُ قالَ النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ:

"مَن صلَّى الصُّبحَ"
↩أي: صلاةَ الفَجرِ

"فهو في ذِمَّةِ اللهِ"
↩أي: في أمانِه وضَمانتِه

"فلا يَطلبنَّكُمُ الله من ذمَّتِهِ بشيءٍ فيُدرِكَهُ فيَكبَّه في نارِ جَهنَّمَ"

⬅ وكلامُ النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ هنا يَحتمِلُ معنيَينِ

📍 الأولُ: أنَّ مَن صلَّى الفَجْرَ فقدْ أخَذَ مِنَ اللهِ أمانًا
فلا يَنبغِي لأحدٍ أن يُؤذيَهُ أو يَظلِمَه
فمَن ظلَمه أو آذاهُ فإنَّ اللهَ يُطالبُه بذمَّتِهِ

📍 الثَّاني: لا تَترُكوا صَلاةَ الصُّبحِ
فيُنتقَضَ بذلكَ العَهدُ الذي بَينَكُم وبينَ ربِّكُم فيَطلبَكم بهِ
فمَن فعَلَ ذلكَ يُدرِكُه اللهُ ويَكبُّه في نار جهنَّم.

📚 موقع الدرر السنية

4 likes / 0 comments